عاجل
أخر الأخبار
نائبة : عدم مصادقة معصوم على الموازنة بسبب ضغوط من قيادات كردية
الأربعاء 14 مارس 2018

الناظر/NNA

اكدت النائب عن ائتلاف دولة القانون زينب الخزرجي، الأربعاء، أن عدم مصادقة رئيس الجمهورية فؤاد معصوم على قانون الموازنة لعام 2018، جاء نتيجة الضغط من قبل بعض القيادات الكردية، معتبرة إياه  قرار حزبي سياسي.

وقالت الخزرجي في بيان حصلت وكالة الناظر الاخبارية/NNA/ نسخة منه، إن “مصادقة رئيس الجمهورية على القوانين التي يتم التصويت عليها داخل مجلس النواب وترسل الى رئيس الجمهورية هي شرفية بروتوكولية كما اقرها الدستور في المادة ٧٣، ولايترتب عليها أمور قانونية سواء صادق عليها او لم يصادق”.

وأضافت، أنه “ليس من حق رئيس الجمهورية ان يعيد الموازنة الى مجلس النواب او يقرر ماهي المخالفات في الموازنة كونها ليس من اختصاص رئيس الجمهورية، على اعتبار ان الموازنة سيتم العمل بها بعد مرور اسبوعين من التصويت عليها”.

وأشارت إلى، أن “القانون تأخر كثيرا وتعطلت المشاريع ومصالح الشعب العراقي جميعا بسبب عدم اقرار الموازنة، وكان الاجدر برئيس الجمهورية ان يتحمل المسؤولية كاملة ويصادق على الموازنة كونها لاتتحمل التأخير أكثر”.

وبينت الخزرجي، أن “موازنة العام الحالي حققت العدالة بين جميع المحافظات وتم توزيع الموازنة بالتساوي حسب النسب السكانية ومن ضمنها محافظات اقليم كردستان”.

وأكدت النائبة عن دولة القانون، أن “رفض رئيس الجمهورية المصادقة على الموازنة جاء نتيجة الضغط من قبل بعض القيادات الكردية”، معتبرة القرار “حزبي سياسي بامتياز”.

ودعت الخزرجي، الحكومة إلى أن “تعمل بقانون الموازنة حسب الدستور والقانون وعدم تأخير العمل بقانون الموازنة اكثر خدمة للصالح العام”.

وأعلن رئيس الجمهورية فؤاد معصوم، أمس الثلاثاء، عن رفضه الموافقة على موازنة 2018 بسبب ما قال إنها مخالفات دستورية وقانونية بها.ا


التعليقات مغلقة.
أخر الأخبار