عاجل
أخر الأخبار
الادخار الإجباري للموظفين حقيقة ام خيال
الخميس 05 مارس 2015
ظهرت في الآونة الاخيرة  حالة من تضارب  الاخبار والتصريحات المختلفة  حول الادخار الإجباري من قبل مسؤولين متنفذين في الدولة على مستوى رئيس وزراء وأعضاء برلمان إضافة إلى وزير المالية الذي أكد في تصريحاته الأخيرة لوكالة السومرية نيوز هذا الموضوع ألا إن الحكومة لم تكن واضحة في تأكيد الخبر اونفية حيث شهد أواخر عام 2014 انخفاض كبير في أسعار النفط عالميا والذي سبب صدمة كبير غير متوقعة في الاقتصاد العراقي والسياسات الحكومية والخطط المرسومة التي تلاشت مع استمرار الهبوط في الاسعار والذي القى بضلالة على المستوى ألمعاشي للمواطن بصورة عامة والموظف بصورة خاصة وكذلك تأثيرات الوضع الأمني الغير مستقر وصرف مبالغ ضخمة على السلاح لمواجهة الزمر الإرهابية الذي حجم الموازنة في شقيها التشغيلي والاستثماري والذي سبب إرباك واضح في طريقة الصرف حيث عملت الدولة من اجل السيطرة على الوضع الحالي إلى البحث عن خيارات لتفادي النقص الحاصل في الموارد والانخفاض في أسعار النفط عن طريق فرض الضرائب واستخدام طرق أخرى لردم العجز في الموازنة ومنها التلويح بالادخار الإجباري وتأخير دفع الرواتب عشرة أيام إلا إن التضارب في التصريحات جعل الوضع مبهما وغامضا إلى حدا ما وفيما لو طبق الادخار وتأخير الراتب ستكون هناك نتائج سلبية على حياة المواطنين وأسلوب عيشهم والى انتكاسة كبيرة وضمور في حركة السوق والذي بدورة يعمل على ظهوروانتشارالجريمة المنظمة وزيادة الفقر وانعدام الخدمات فالواجب الوطني هو معالجة حقيقية لهذا الجانب من خلال توفر البدائل باسرع وقت والاعتماد على خيرات البلاد وخبرات ابنائة واستثمار الطاقات المعطلة من أراضي ومعادن وقوة بشرية والاستعانة بالخبرات الاجنبية في فتح المصانع والمعامل  وزيادة مساحات الاراضي الصالحة للزراعة وتنوع محاصيلها والتوجه الى توفير كافة الامكانات المتاحة  للنهوض بالواقع الاقتصادي لضمان العيش الكريم والخلاص من الفقر والفوضى وتحقيق الامن الوطني

التعليقات مغلقة.
أخر الأخبار
تابعنا علي فيسبوك