عاجل
أخر الأخبار
مركز اقتصادي يؤكد ضرورة اعتماد الزراعة المغطاة وخطة محاصيل موسمية لتحقيق الاكتفاء
الأربعاء 04 مارس 2015
بغداد /أن ان اي
طالب مركز الاعلام الاقتصادي /المبادرة الزراعية/ باعتماد توجه نحو الزراعة المغطاة والري المقنن لمحاصيل الخضروات بهدف الاقتراب من الاكتفاء الذاتي وتقليل الاستيراد.
وقال رئيس المركز ضرغام محمد علي في تصريح لة ،ان “المشكلة في العراق هو النقص الموسمي للمحاصيل حيث ان الاكتفاء يحصل في محاصيل خضر اساسية كالبطاطا والطماطم والبصل والباذنجان ويمنع استيرادها في اوقات محددة من السنة في ذروة انتاجها بل وان هناك فائضا كميا وتفوقا نوعيا للمنتج المحلي الا ان عدم استمرارية هذه الوفرة بسبب الاعتماد على الزراعة التقليدية وانحسار الزراعة المغطاة على مناطق اقل”.

ودعا المبادرة الزراعية الى” تبني خطط لتسليف مساحات اكبر للزراعة المغطاة بالاتفاق مع التجهيزات الزراعية لوزارة الزراعة عبر توفير البيوت البلاستيكية بقيمة القروض بشكل يغطي مساحات واسعة ضمن هذا النمط الزراعي ووفق تقنيات الري المقنن”.

واشار الى ،ان “تبني هذا المشروع على نطاق واسع يؤدي الى امكانية وضع خطة زراعية مشتركة بين وزارة الزراعة والمزارعين لضمان استمرار تدفق محاصيل الخضر المحلية الموسمية طول فترة السنة ووضع خطة تسويقية محكمة تضمن اكتفاء السوق”.

واشار الى ان” جميع دول الجوار مكتفية زراعيا وتصدر محاصيلها الفائضة للعراق وان دولا تعاني شحا في الموارد المائية كالاردن مكتفية ذاتيا وتصدر الفائض للخارج بسبب الادارة الرشيدة للموارد،مبينا ، ان مشكلة الزراعة في العراق هي في توجيه وادارة الموارد وليس محدوديتها وهذا مايتطلب اعادة تقييم للخطط القائمة”.


التعليقات مغلقة.
أخر الأخبار
تابعنا علي فيسبوك