عاجل
أخر الأخبار
من أين جاءت كلمة (لوقي) ؟
الثلاثاء 12 فبراير 2019
المقالات المنشورة في الوكالة تعبر عن رأي صاحبها , وليست بالضروره تعبر عن رأي الوكالة .

بقلم: طائر الجنوب

(اللوقي) أعزكم الله هو كلب من كلاب الصيد، لا يختلف من حيث المظهر عن الكلب (السلوقي)، الذي يجلب ما صاده الصياد من دون أن تسول له نفسه أخذ قضمة من الفريسة، أما (اللوقي) فهو كلب ايضا من كلاب الصيد، لكنه يخادع الصياد، فيجري خلف الفريسة من أجل الانقضاض عليها لإشباع جوعه أولا، ثم يجلبها له بعدما اقتطع منها الجزء الأكبر، فهو أما أن يأخذ قطعة منها، أو يلعق دمها، ويسمونه في العراق (اللوگي).
ولكي نتعمق أكثر في شرح الخصال الحيوانية عند بعض البشر، نقول: كان من عادات العرب في الجاهلية، أنهم إذا تكاثرت خيولهم، وإختلط عليهم أمرها، وأصبحوا لا يفرقون بين أصيلها وهجينها، يجمعونها كلها في مكان واحد، ويمنعون عنها الأكل والشرب، ثم يوسعونها ضربا، وبعد ذلك يأتون لها بالماء والطعام، فتنقسم تلك الخيول إلى مجموعتين:
– مجموعة تهرول نحو الأكل والشرب لإنها جائعة، غير آبهة لما فعلوا بها.
– ومجموعة تأبى تناول الطعام من اليد التي ضربتها وأهانتها، وبهذه الطريقة يفرقون الخيل الأصيلة عن الخيل الهجينة، وما أكثر الهجين في مجتمعنا هذه الأيام، خصوصا بعدما تحولت (اللواگة) الى حرفة ومهنة وطريقة للعيش والتعايش.
ولله في خلقه شؤون


التعليقات مغلقة.
أخر الأخبار