عاجل
أخر الأخبار
الجامعة العربية تطالب بوقف الجرائم الاسرائيلية بغزة وتوفير الحماية الدولية للفلسطينيين
الخميس 15 نوفمبر 2018

الناظر/NNA

طالبت جامعة الدول العربية، الخميس، بوقف الجرائم الاسرائيلية في قطاع غزة، وتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني.

جاء ذلك خلال البيان الختامي لاجتماع طارىء عقدته جامعة الدول العربية، على مستوى المندوبين الدائمين، بالقاهرة اليوم، بناء على طلب فلسطين، لبحث تداعيات الاعتداءات الإسرائيلية العسكرية على قطاع غزة.

وجاء في البيان الختامي: “ندين الجرائم الإسرائيلية الممنهجة واسعة النطاق ضد أبناء الشعب الفلسطيني المدنيين العزل، والتي تعتبر جرائم حرب، وجرائم ضد الإنسانية، بموجب القانون الدولي الإنساني، ، والقانون الدولي لحقوق الإنسان، ومواثيق المحاكم الدولية”.

ودعا البيان، الأمم المتحدة إلى “توفير الحماية للمدنيين الفلسطينيين، وحث دول ومؤسسات المجتمع الدولي للمشاركة في حماية المدنيين في غزة”.
وأكد، “تقديم كل الدعم والمساندة والتحية لصمود الشعب الفلسطيني، ونضاله العادل والمشروع، دفاعاً عن حياته وأرضه ومقدساته وحقوقه المشروعة، بما فيها حق تقرير المصير وإقامة دولة فلسطين المستقلة على حدود 4 يونيو 1967 وعاصمتها القدس الشرقية”.
وحمّل البيان، الحكومة الإسرائيلية “المسؤولية القانونية والجنائية الكاملة عن هذه الجرائم”، مؤكداً على “ضرورة العمل لتقديم مرتكبيها إلى العدالة الدولية الناجزة دون إبطاء”.
وجدد دعوته لمجلس الأمن الدولي بـ”تحمل مسؤولياته في وقف العدوان الإسرائيلي المتكرر، واستصدار موقف حول الجرائم الإسرائيلية ضد شعب فلسطين، وتحمل مسؤولياته فى حفظ الأمن والسلم الدوليين”.
وطالب الدول الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامي والاتحاد الإفريقي وحركة عدم الانحياز ودول أمريكا الجنوبية، إلى “رفض مشروع القرار المنحاز وغير المتوازن الذي تعمل الولايات المتحدة على طرحه للتصويت في الجمعية العامة للأمم المتحدة دفاعا عن إسرائيل القوة القائمة بالاحتلال”.
كما حث مجلس حقوق الإنسان الدولي على “متابعة عمل لجنة التحقيق في الجرائم الإسرائيلية ضد مسيرة العودة الفلسطينية (..) وضمان أداء أعمالها في تحقيق ميداني ذي مصداقية ومحدد بإطار زمني، وآلية واضحة لمساءلة ومحاكمة المسؤولين الإسرائيليين عن هذ الجرائم، وعدم إفلاتهم من العقاب وإنصاف وتعويض الضحايا المدنيين العزل”.
ودعا البيان الختامي، البرلمان العربي، والبرلمانات العربية الوطنية، ومؤسسات ووسائل الإعلام ومنظمات المجتمع المدني العربية، إلى “التحرك الفعال لفضح جرائم إسرائيل، القوة القائمة بالاحتلال، ضد المواطنين الفلسطينيين العزل، والمطالبة بتأمين الحماية الدولية لهم”.
وخلال 3 أيام، استشهد 14 فلسطينيا، بينهم 7 أشخاص قتلوا عقب تسلُل قوة خاصة إسرائيلية، إلى عمق قطاع غزة، فيما استشهد 7 آخرون، جراء الغارات الجوية.
والثلاثاء، توصلت إسرائيل مع الفصائل الفلسطينية بغزة لاتفاق وقف إطلاق النار، بوساطة مصرية ودولية، قوبل بردود فعل غاضبة من قبل المعارضة وصحفيون إسرائيليون، اتهموا الحكومة بالخضوع لمطالب حركة “حماس”.
وأعلن أفيغدور ليبرمان، خلال مؤتمر صحفي الأربعاء، رسميا استقالته من منصبه وزيرا للدفاع، احتجاجا على موافقة حكومته على اتفاق وقف إطلاق النار، مما أدخل حكومة بنيامين نتنياهو في أزمة قد تطيح بها، وتدفع نحو انتخابات مبكرة.


التعليقات مغلقة.
أخر الأخبار