عاجل
أخر الأخبار
الاتحاد الأوروبي يطالب الحكومة الأوغندية بمعاقبة سارقي معونات اللاجئين
السبت 07 يوليو 2018

الناظر/NNA

طالب رئيس وفد الاتحاد الأوروبي لدى أوغندا، كريستيان شميت، اليوم السبت، الحكومة الأوغندية بالكشف عن نتائج التحقيق في قضية سرقة أموال ومواد المعونة المخصصة لإغاثة اللاجئين، كشددا على اجراء محاكمة للجناة.

وقال شميت، إن “موقفنا واضح منذ البداية، ويتمثل في عدم التسامح إزاء عمليات الاحتيال وسوء السلوك، ويتعين استمرار التحقيقات التي تجري فيما يتعلق بهذا الشأن وأن يتم التوصل إلى نتيجة”.

وأعرب رئيس وفد الاتحاد الأوروبي عن “تقديره للرئيس الأوغندي يوري موسيفينى لاستمراره في المشاركة باجراء حوار صريح مع الاتحاد الأوروبي حول القضايا الإقليمية، ومن بينها الأوضاع في الصومال التي تسودها اضطرابات، حيث تشارك أوغندا بأكثر من ستة آلاف جندي في بعثة الاتحاد الأفريقي هناك”.

من جانبه، أعرب ايضا رئيس الوزراء الاوغندي روهاكانا راجوندا عن امتنانه للاتحاد الأوروبي على الدعم الذي يقدمه لأوغندا، مؤكد التزام الحكومة الأوغندية بـ”الاستمرار في العمل معًا”.

ويذكر أن أوغندا تستضيف حوالى 1.4 مليون لاجئ، وأن الاتحاد الأوروبي يعتبر ثاني أكبر شريك لأوغندا وقد تعهد بتقديم معونات لها تقدر قيمتها بما يعادل 578 مليون يورو خلال الفترة مابين عامى 2014 و2020

ويأتي ذلك في أعقاب ما تردد عن تورط مسؤولين من الحكومة ووكالات الاغاثة التابعة للأمم المتحدة في نهب أموال معونة اللاجئين وموارد أخرى.


التعليقات مغلقة.
أخر الأخبار