عاجل
أخر الأخبار
3 أحزاب كردية تتهم رئيس الجمهورية بالدفاع عن المزورين بمفاتحته الاتحادية بشأن إجراءات البرلمان
الخميس 31 مايو 2018

الناظر/NNA

اتهمت كتلة التغيير الكردستانية والاتحاد الاسلامي الكردستاني والجماعة الاسلامية الكردستانية، الخميس، رئيس الجمهورية فؤاد معصوم بالدفاع عن المزورين بمفاتحته المحكمة الاتحادية بشأن إجراءات البرلمان، مؤكدة أنه ليس من صلاحيته الدستورية.

وقالت الأحزاب الثلاثة في بيان مشترك حصلت وكالة الناظر الاخبارية/NNA/ نسخة منه، إن “رئيس الجمهورية بحسب الدستور يفترض ان يكون حاميا له وحريصا على الدفاع عنه، والذي مع الاسف لم نسمع له صوت في محافل ومواقف عديدة سابقة حين حصلت خروقات وتجاوزات رافقها اصدار لقوانين وقرارات غير دستورية مست العراق عموما واقليم كردستان خصوصا”، مردفة “نراه اليوم يتدخل بأمور ليست من اختصاصه وخارج صلاحياته الدستورية من خلال مفاتحته المحكمة الاتحادية بشأن اجراءات البرلمان حول الانتخابات واضعا نفسه في خندق الدفاع عن المزورين”.

وأشارت إلى، أن “المادة 67 من الدستور تنص على ان رئيس الجمهورية هو رمز وحدة البلد ويسهر على ضمان الالتزام بالدستور والحفاظ على وحدة العراق”، موضحة أن “المادة 68 تنص على ان رئيس الجمهورية ينبغي ان يتحلى بالنزاهة والعدالة والاستقامة ولا نعلم هل ان احقاق الحق وتطبيق القانون والبحث عن العدالة والحفاظ على اصوات الناخبين وصوت الشارع ومحاسبة المزورين هو خرق للدستور ام ان الدفاع عنهم والتستر عليهم هو الخرق للدستور”.

وأكدت الأحزاب الثلاثة، أن “صلاحیات رئیس الجمهوریة حددها الدستور في المادة 73 والتي لم تضع له اي حق بالتدخل بعمل السلطة التشريعية والتي هي اعلى السلطات بالعراق”، مردفة: “كما انه تناسى ان منصبه تقلده عن طريق البرلمان وان النظام في العراق هو برلماني”.

ولفتت إلى، أن “المادة 102 من الدستور تحدثت عن ان مفوضية الانتخابات تخضع للرقابة واشراف البرلمان وهو المعني بمتابعة عملها والاشراف عليها، وتتشكل المفوضیة من قبل البرلمان وهو امر اخر يعطي الحق للبرلمان بتعديل قانون المفوضية في حال اقتضت المصلحة العامة هذا التعديل”.

ودعت الأحزاب، رئیس الجمهورية إلى “احترام الدستور والصلاحیات الاخری والحيادية بمواقفه والكف عن الانحياز والدفاع عن المزورين والفاسدين وان يكون رئيسا لكل العراق ولیس لحزبه او جهة السیاسیة معینة”


التعليقات مغلقة.
أخر الأخبار