عاجل
أخر الأخبار
العبادي بمناسبة الزيارة الاربعينية : نعاهد ابناء شعبنا باننا سننتصر على الفساد كما انتصرنا على الارهاب
الخميس 09 نوفمبر 2017

الناظر/NNA

شدد رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي ، اليوم الخميس، أن نعاهد ابناء شعبنا باننا سننتصر على الفساد كما انتصرنا على  الإرهاب، مؤكداً بالقول، سنحقق طموحاتكم بتعاوننا معا وبنفس الروح والاندفاع خلال عمليات التحرير.

وقال العبادي في كلمة بمناسبة ذكرى أربعينية الإمام الحسين، وتابعتها وكالة الناظر الاخبارية/NNA/ “اننا اليوم يجب ان نكون مع الحسين سلوكا وعملا وصدقا وتضحية وليس شعارا ومظهرا، ويجب ان تنسجم الشعارات مع العمل، فثورة الامام الحسين هي ثورة لتحرير الانسان والارض من العبودية وثورة لإصلاح الاوضاع الخاطئة وتصحيح المسارات المنحرفة، وبهذا الفهم نستلهم من ثورة الامام الحسين الثبات على المبدأ والدفاع حتى النصر او الشهادة في سوح القتال والتحرير، والسير بمسيرة الاصلاح وبناء الانسان والوطن بالشكل الصحيح الذي نحفظ به حقوق الجميع ونحكم بالعدل والمساواة ونحمي ثروة البلاد من ايدي العابثين والمفسدين”.

وتابع العبادي، “نعاهد ابناء شعبنا بأننا سننتصر في حربنا ضد الفساد كما انتصرنا في حربنا ضد الارهاب ، وسنفي بكل عهد قطعناه، وسنحقق طموحاتكم بتعاوننا معا وبنفس الروح والاندفاع التي مضينا بها خلال عمليات التحرير والنصر وتوحيد البلد”.

وأضاف ان “اكبر مصداق لانسجام النوايا مع العمل هو ما يسطره مقاتلونا الابطال في عمليات تحرير الاراضي والمدن العراقية والتي نجحت طيلة ثلاثة اعوام في الحاق الهزيمة بعدو ارتدى ثوب الاسلام كذبا وزوراً، فتحية للأبطال المحررين الذي رفعوا راية العراق في ابعد نقطة حدودية واذهلوا العالم بهذه الشجاعة وبصور التضحية وبتسابق الشيب مع الشباب من اجل الدفاع والاستشهاد والنصر، وتحية لأرواح الشهداء وللجرحى ولعوائلهم الكريمة”.

وبيّن أن “ثلاث سنوات من التلاحم البطولي الفريد كانت فيه الوحدة بين ابناء الشعب سلاحنا الأمضى والاقوى، ثلاث سنوات نحن في ايامها الاخيرة لنعلن النصر النهائي الكبير بتحرير كامل الارض العراقية والوفاء بالعهد”.

وأوضح أن “مسيرة التحرير العراقية ستبقى خالدة في التأريخ فقد توحدت كلمتنا من كل محافظات العراق وتوجهنا بقلب واحد ويد واحدة لإنقاذ اهلنا في المحافظات التي احتلتها داعش في غفلة من الزمن”.

وختم كلمته بالقول “لقد انتصرت ثورة الامام الحسين بالشهداء والثبات على المبدأ، وانتصر العراق بالشهداء والمضحين من كل الأعمار سواء الذين قاتلوا العدو وجها لوجه او الذين استشهدوا وهم يواجهون الارهاب الذي اعتدى على المدنيين الآمنين في الاسواق والجامعات والمساجد والحسينيات”.


التعليقات مغلقة.
أخر الأخبار