عاجل
أخر الأخبار
حقوق المرأة في المجتمعات العربية
الأثنين 16 أكتوبر 2017
زهراء نادر

بقلم / زهراء نادر /

حيث لا تزال تتعرض  المرأة لانتهاكات في مجتمعاتنا العربية و ان المرأة تتعرض للاغتصاب والزواج القصري والتحرش والعنف والتمييز السلبي  اذ اضهرت احدا الدراسات التي اصدرتها مؤسسة “تومسون رويترز ” ان العراق جاء في المرتبة الثانية لاسؤ بلد عربي تعيش فيه المرأة في العراق بعد الغزو الامريكي له عام 2003 انتشر النزوح الجماعي للنساء وهو ما جعلهن عرضة للاتجار بهن وللعنف الجنسي وهناك 1.6 مليون ارملة و14% من النساء العاملات حيث تتنوع انتهاكات حقوق النساء بين خدمتهن للرجل في بعض المجتمعات وحرمانها من حق التعليم والعمل، وتزويجهن وهن تحت السن القانوني واحيانآ وهن مازلن صبيات وتطليقهن بعد ذلك ، فضلا عن الاعتداء الجنسي عليهن واجبارهن على ارتداء الحجاب رغم ان معظم علماء الدين اجتمعوا على ان الحجاب قرار شخصي لكن بعض الآباء يحاولون فرضه على بناتهم دون اقتناع كامل منهن واحيانآ في وقت مبكّر من عمرهن بل وصل الامر ببعض الآباء الى ان يهدد بمنع الإنفاق على بناتهم اذا رفضت ارتداء الحجاب حيث ان اغلب المجتمعات العربية ينضر الى المرأة الغير محجبه نضره قاسية واعتبارها ضاهرة غير اخلاقية  وهذا يسبب لها التحرش اكثر من المرأة الحجبه  والتمييز ضد المرأة هو اي تفرقة او استبعاد او تقييد يتم على اساس الجنس ويكون من اثاره (احباط الاعتراف للمرأة بحقوق الانسان والحريات الاساسية في الميادين السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية والمدنية) و لم يكن وضع المرأة في العالم العربي مختلف عن ما كان عليه في مناطق أخرى من العالم، حيث مر هذا الوضع عبر التاريخ بمراحل من التمييز، مما أدى لخضوع المرأة لقيود على حقوقها وحرياتها. بعض هذه القيود تأسست على المعتقدات الدينية، ولكن العديد من هذه القيود ترجع إلى الثقافة كما تنبع من التقاليد أكثر من كونها قائمة على الدين. وتمثل هذه القيود عقبة نحو حقوق وحريات المرأة، وتنعكس بالتالي على القوانين والتشريعات المتعلقة بالعدالة الجنائية والاقتصاد والتعليم وكذا الرعاية الصحية والمهنية كانت المراة عربية مظلومة كانت الرجل الذي يحق عليها كل شيئ .


التعليقات مغلقة.
أخر الأخبار