عاجل
أخر الأخبار
الحلقه السابعة “الدولة والاعلام”
الجمعة 22 سبتمبر 2017

كتب : محسن الشمري

العلاقه بين المواطن والدولة والسلطة (القضائية والبرلمانية والتنفيذية) تحتاج الى تواصل مستمر ويخضع كل شئ داخل حدود الوطن وخارجه لإعلانه والتداول به لدى كل الطبقات بلغه وأسلوب يحاكي عقولهم وأذواقهم ومستوياتهم التعليمية وياتي ذلك من خلال الاعلام الركن الرابع للسلطة.

دور الاعلام أساسي وشامل وتمرر من خلاله إجراءات وسياسات يومية لا حصر لها وكذلك له دور كبير بتطبيق القرارات المصيرية وحتى أوقات الطوارئ والازمات والحروب.

حصانة المعلومه المنقولة من خلال وسائل الاعلام وقيمتها تعطي لرجل الاعلام مكانه عاليه ومهمه بين نخبة المجتمع.

البيانات التي لاتصل اليها الأجهزة الرقابية القضائية (الادعاء العام ) و البرلمانية وكذلك الاستخبارات والمخابرات ممكن ان يصل اليها رجل الاعلام كونة يمتلك أدوات وفضائات لاتصل اليها تلك المؤسسات .

السلطه الرابعة تظهر محاسن ومستوئ السلطات الثلاثة الاخرى وعند اخذها لدورها ومساحتها الحقيقيتين يكون مستوى متابعة المواطن لقضاياه افضل وزيادة قدرته على إفراز بين من يقوم بواجباته او عدمها وبالتالي ابعاد المقصر وابقاء الاصلح .

واجب السلطه الرابعه ان تفتح آفاق التفكير لعامة الناس وزيادة إعداد النخبه بين أبناء الشعب وبمعنى اخر توسيع النوع على حساب الكم، فامكانتها تفوق إمكانات افضل مؤسسه أكاديمية في العالم ومساحة تأثيرها الاوسع بلا منازع.

المقروء والمسموع والمرئي والمحلي والفضائي وباسعار معقوله او مجانية كلها حولت العالم الى قريه صغيره لاتتوقف أخبارها المفصله طوال دقائق وساعات الْيَوْمَ .

الاعلام الموجه لمصالح ضيقه يساهم في تخريب الوطن وضياع الحاضر والمستقبل.


التعليقات مغلقة.
أخر الأخبار