عاجل
أخر الأخبار
النجيفي : ادارة مدينة الموصل غير كفوءة والأمن فيها ضعيف
الثلاثاء 01 أغسطس 2017

الناظر/NNA

وصف نائب رئيس الجمهورية اسامة النجيفي، الثلاثاء، الادارة في مدينة الموصل بـ”غير الكفوءة”، فيما أكد أن الأمن فيها غير مستقر والاشاعات والاتهامات والاغتيالات والسرقات مازالت موجودة.

وذكر بيان لمكتب نائب رئيس الجمهورية، حصلت وكالة الناظر الاخبارية/NNA/ نسخة منه، أن “النجيفي، استقبل اليوم الثلاثاء، سالم غصاب الزمانان سفير دولة الكويت في العراق”، مضيفاً أن “الاجتماع بحث مجموعة من الملفات تتعلق بتحرير الموصل ومرحلة ما بعد داعش، والمشهد السياسي العراقي والعربي، وملف اعادة الاعمار وتطورات العملية السياسية فضلا عن قانون الانتخابات والأزمة القطرية”.

وقال النجيفي، إن “الانتصار الذي حققه مقاتلونا الشجعان في الموصل انتصار كبير ومهم، كما أنه كان مكلفا أيضا، فالتضحيات في صفوف المقاتلين وأبناء المدينة جسيمة، ونسبة التدمير في البنى التحتية والأبنية العامة والخاصة نسبة كبيرة، كما أن الأمن لم يأخذ بعده الكامل فما زالت الاشاعات والاتهامات والاغتيالات والسرقات موجودة، والمطلوب أن يأخذ القانون مجراه في معالجة كل الحالات بعيدا عن الحلول العشائرية والانتقام والملاحقات التي لا تستظل بالقانون”.

وأشار، إلى أن “الادارة في المدينة غير كفوءة والامكانيات ضعيفة ما يتطلب الأمر تنفيذ حملة مركزية تقودها وزارات ومؤسسات الدولة كافة، مع دعم المجتمع الدولي وبخاصة الأشقاء العرب”.

وفي حديثه عن تحالف القوى الوطنية العراقية، لفت النجيفي أن “العمل مستمر من أجل تنشيطه وتفعيله ليأخذ بعده المطلوب في تحقيق أهدافه”، مؤكداً أن “هناك خطط عمل مقرة في هذا الاتجاه”.

وفي اشارته للأزمة القطرية أكد النجيفي، أنه “يدعم جهود أمير الكويت”، داعياً إلى “الصلح والتفاهم وتفكيك المشاكل بروح الأخوة والتضامن”.

من جانبه عرض السفير الكويتيالزمانان، “جهود الكويت في الاعداد لمؤتمر المانحين المقرر عقده في الكويت بهدف اعادة اعمار المدن العراقية المتضررة من الإرهاب والعمليات العسكرية”، مقدماً “شرحا لموقف الكويت من الأزمة القطرية، والعمل المستمر من أجل عقد مؤتمر القمة الخليجية في كانون الأول القادم”.


التعليقات مغلقة.
أخر الأخبار
تابعنا علي فيسبوك