عاجل
أخر الأخبار
المالكي يحذر من دخول داعش آخر
الجمعة 28 يوليو 2017

الناظر/NNA

دعا نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي،اليوم الجمعة، الى معالجة الثغرات التي قد يتفذ منها  أفكار وتصريحات ومؤتمرات ليست في محلها وربما داعش اخر، قائلا: ان النصر لا يكفي من دون الاستفادة من التجارب الماضية.

وقال المالكي في كلمته التي القاها صباح اليوم في المجلس التأبيني المقام بمناسبة ذكرى استشهاد المرجع  السيد محمد صادق الصدر،ان “دماء الشهداء خلقت فينا روح التضحية والجهاد ، مشيرا الى ان المرجع الشهيد محمد صادق الصدر واجه الطغيان والدكتاتورية بالوعي والتوجه نحو إصلاح المجتمع وصيانته من  الافكار الضالة ،وان  الأخلاق الجهادية تصاعدت من قبل العلماء على الرغم من الإعدامات والمقابر الجماعية والمعتقلات والسجون للنظام البائد وأن كل قطرة دم تسقط من شهيد تنبت مجاهداً وتحيي فكراً وتسدد مسار”.

واضاف ان”العلماء الربانيون ورجال الدين هم القادة الذين يعيشون هموم الأمة ويعرفون أحوال الناس وواقعهم، وهم الذين تلجاء لهم الأمة  بعد الله عز وجل في ملماتها ، لذلك لو كان في القدس الشريف اليوم مثيل لهولاء القادة لما ظهر الطغيان الصهيوني في فلسطين”.

وتابع ان “النصر الذي حققناه بحمدالله كان دليل على التزام الشعب العراقي  بالروح الجهادية والفتوى الرسالية التي اطلقتها المرجعية العليا”،مجددا دعوته الى “تصحيح العملية السياسية ومعالجة الثغرات التي قد يتفذ منها  أفكار وتصريحات ومؤتمرات ليست في محلها وربما داعش اخر ، قائلا: ان النصر لا يكفي من دون الاستفادة من التجارب الماضية ، وتابع قدمنا في الماضي الكثير من الشهداء واليوم لا نزال نبذل التضحيات لصد الهجمة التكفيرية وحماية المجتمع وتحقيق الوفاق السياسي والتكاتف وتوحيد الجهود والمضي نحو بناء ، وذكر ان مهمتنا اليوم كمهمة الذين يحملون السلاح لتأمين  البلاد وحمايته من الإعداء لذلك علينا مراقبة المجتمع والحفاظ عليه من الافكار المنحرفة التي يحاول الاعداء زرعها فيه، كما علينا إدامة زخم الإنتصارات في جبهات القتال وتحرير جميع الأراضي من سيطرة إرهابيي داعش وتطهيرها والتوجه نحو البناء والإعمار وتعويض المتضررين من أسر الشهداء والجرحى والنازحين وخلق نظام سياسي مستقر وفقاً للدستور والقانون وإحترام الدولة وحصر السلاح بيدها لمنع الحواجز أمام عودة الإرهاب والإرهابيين”.

وبين،ان “الإصلاح الحقيقي هو وحدة العراق والوفاق الوطني والوقوف بوجه جميع المؤامرات والمشاريع الخطرةً”، منتقدا “الشركاء الذين فتحوا أبواب الوطن امام التدخلات الخارجية ، مطالبا الجميع بالتصدي لكل من يحاول التدخل في شأن العراق الداخلي”.


التعليقات مغلقة.
أخر الأخبار