عاجل
أخر الأخبار
حمودي يحذر من “كارثة حقيقية” لمستقبل الأجيال
السبت 15 أبريل 2017

الناظر/NNA

اطلق النائب الاول لرئيس مجلس النواب همام حمودي، اليوم السبت، حملة واسعة لبناء وتأهيل المدارس ببغداد والمحافظات، محذرا في الوقت ذاته من ” كارثة حقيقية” تهدد مستقبل الأجيال جراء العجز الكبير في الأبنية المدرسية.

وقال المكتب الإعلامي لعضو رئاسة البرلمان، في بيان حصلت وكالة الناظر الاخبارية/NNA/، إن “حمودي قام برعاية اعمال مؤتمر حوار بغداد للتعليم الابتدائي بمبنى المجلس الوطني السابق، وتحت شعار (التعليم ما بعـد الانتصار.. صناعة إنسان وبناء دولة) بالتعاون بين مؤسسة بهجة الباقر ووزارة التربية ونقابة المعلمين، وبمشاركة جهات حكومية واهلية”.

وكشف حمودي خلال كلمة القاها في المؤتمر، بحسب البيان عن “تأسيس هيأة لتأمين بناء وإعادة تأهيل المدارس”.

واكد على “وجوب حفظ سلامة المناهج المدرسية من التأثيرات السياسية والشخصية”، من خلال تشكيـل لجنة وطنية متخصصة لإعداد المناهج وتقويمها”، داعيا لـ”إعداد فلسفة تربوية اساسها الهوية الوطنية والانتماء للعراق”.

وابدى حمودي عزمه مع الجهات المختصة لـ”مناقشة تشريع قانون ينظّم أسس وآليات وضع المناهج التعليمية وطريقة تأليفها، وموجبات تعديلها أو تغييرها”، مشدداً على “اهمية الإسراع بإقرار قانون حماية المعلم وتفعيل الخدمة التربوية”.

وطالب الحكومة بـ”منح امتيازات خاصة للمعلم وتأمين احتياجاته الضرورية، كتوفير السكن وغيرها لاسيما واعتباره حجر الأساس في العملية التربوية، مشيراً الى “وجوب تشجيع التعليم الأهلي وتنظيمه بقانون، وضمن أطر تعزز اللامركزية بما يمنحه فرصة التطوير والإبداع والتنافس الايجابي.

وكرم حمودي، خلال المؤتمر، ممثلي الدول المساهمة في بناء مدراس بمختلف انحاء العراق والمتمثلة “بكوريا، اليابان، الكويت وايران”، فضلاً عن التكريم الخاص لعدد من المتبرعين العراقيين الذين كانت لهم بصمتهم من خلال التبرع والمساهمة في حل ازمة وجود المدارس بالقرى والمدن المختلفة ببغداد والمحافظات”.


التعليقات مغلقة.
أخر الأخبار