عاجل
أخر الأخبار
خيلاني تدعو الى استثمار اختيار العراق نائبا للأمين العام للأمم المتحدة لتحقيق مكاسب
السبت 15 أبريل 2017

الناظر/NNA

دعت عضو لجنة التعليم العالي النيابية بيريوان خيلاني، اليوم السبت، استثمار اختيار شخصية عراقية، نائبا للأمين العام للأمم المتحدة ومديرا لمنظمة الاسكوا، في تحقيق المكاسب على جميع الاصعدة السياسية والعملية والاقتصادية.

وقالت خيلاني في بيان، حصلت وكالة الناظر الاخبارية/NNA/، أنه “في الوقت الذي اعرب فيه عن تهنئتي لاختيار العراق لأول مرة بمنصب نائب الامين العام للأمم المتحدة ومديرا لمنظمة الاسكوا ، فاني ادعو واطالب باستثمار هذا المنصب بقوة لتحقيق المكاسب المطلوبة في جميع الاصعدة السياسية والعلمية والاقتصادية “.

وشددت خيلاني على ان “منح العراق هذا المنصب في هذا الوقت الحساس والخطير في ظل الحرب الكبيرة على تنظيم داعش الارهابي وما يخلفه ذلك من اضرار جسيمة متمثلة بالأعداد الكبيرة من النازحين والدمار الهائل في المناطق المحررة”.

واشارت خيلاني الى ان “العراق اليوم بحاجة الى الدعم الكبير من المجتمع الدولي في محاربة الارهاب والتطرف بالاضافة الى الدعم المالي والعلمي لتطوير بنيته التحتية والعملية وتطوير المناهج الاكاديمية بعد انقطاع وحصار طويل استمر 13 عاما واعمال عنف استمرت لأكثر من 14 عاما اثرت سلبا على عجلة التطور والتعليم في العراق”.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريس، قد عيّن يوم أمس الجمعة، المندوب الدائم للعراق في المنظمة، محمد علي الحكيم، نائباً له وأميناً عاماً للجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا (اسكوا).

وشغل الحكيم المولود في محافظة النجف، منصب نائب الأمين العام لمجلس الحكم في العراق وسفيراً في وزارة الخارجية، فضلا عن تسنمه حقيبة وزارة الاتصالات في الحكومة المؤقتة بعد سقوط نظام صدام حسين في 2003.


التعليقات مغلقة.
أخر الأخبار