عاجل
أخر الأخبار
مكتب العبادي : الأمم المتحدة تحقق في 40 ملف فساد
الأثنين 03 أبريل 2017

الناظر/NNA

كشف مكتب رئيس الوزراء حيدر العبادي، عن تحقيق الامم المتحدة عبر محققيها في العراق بـ 40 ملف فساد.

وقال معاون مدير مكتب رئيس الوزراء نوفل أبو الشون، في فعاليات منتدى العراق للطاقة ببغداد في يومه الثاني والأخير، ان “محققي الأمم المتحدة يحققون بـ 40 ملف فساد بشكل مهني بعيدا عن أي تشخيص سياسي وينظرون بجدوى وجود مكاتب مفتش العام في وزارات ومؤسسات الدولة”.

وأضاف “ستقام يوم الخميس المقبل، ورشة بحضور رئيس الوزراء حول كيفية رفع تقييم العراق في تصنيف منظمات الشفافية الدولية في العام المقبل”.

وكانت الحكومة العراقية قد وقعت في 11 من آب 2016، اتفاقية مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في بغداد لتعزيز قدرة الحكومة من أجل تقصّي قضايا الفساد الكبيرة والمعقدة والتحقيق فيها وملاحقتها قضائياً.

وسيعمل برنامج الامم المتحدة الانمائي، وفق بنود الاتفاقية، على توظيف محققين دوليين للمساعدة في تدريب محققين عراقيين وتقديم المشورة، وسيكون مقرّ المحقق الرئيس في هيئة النزاهة ومجلس القضاء الأعلى.

وعن ملف التيار الكهربائي والاستثمار فيه، أكد أبو الشون بانه “لا يمكن توفير كهرباء 24 ساعة اذا لم يكن هنالك نظام جباية فعال” مؤكداً ان “الكهرباء ليست مجانية وانما هناك نفقات كبيرة تصرف عليها في الانتاج والتوزيع”.

وأضاف أن “مشروع استثمار الطاقة مشروع ناجح، وللأسف نسمع أصوات تسيس الموضوع وبعض مجالس المحافظات تعارض المشروع بدون ان تقيمه” مؤكدا ان “العراق لاينعم في كهرباء 24 ساعة بدون جباية فاعلة”.

ودعا أبو الشون “مجالس المحافظات والمواطنين بإعادة النظر في موضوع الجباية بطريقة إيجابية”.

وكان الكتحدث باسم مكتب رئيس الوزراء سعد الحديثي قال أمس في بيان له أن “المبالغ المحددة في نظام جباية الكهرباء في اطار برنامج الاستثمار في قطاع الخدمة والصيانة والجباية الذي اعتمدته الحكومة على النحو الآتي: 1000 دينار سعر الامبير الواحد شهريا لمن يستهلك عشرة أمبيرات فما دون على مدار الساعة، و1500 دينار سعر الامبير الواحد شهريا لمن يستهلك ما بين 10-15 امبير على مدار الساعة، والفا دينار سعر الامبير الواحد شهريا لمن يستهلك 20 امبير على مدار الساعة”، موضحا ان “نسبة أسعار استهلاك الكهرباء تتصاعد تدريجيا لتتناسب طرديا مع زيادة الاستهلاك”.


التعليقات مغلقة.
أخر الأخبار
تابعنا علي فيسبوك