عاجل
أخر الأخبار
نائب يدعو لعقد جلسة إستثنائية للبرلمان لتوضيح ما جاء بالتسجيل الصوتي المسرب للنائب الكربولي
السبت 25 مارس 2017

الناظر/NNA

إستغرب النائب عن ائتلاف دولة القانون منصور البعيجي، السبت، صمت الحكومة والتحالف الوطني بجميع كتله السياسية تجاه اللقاءات والمؤتمرات المشبوهة التي تقام خارج العراق، داعيا إلى عقد جلسة إستثنائية للبرلمان لتوضيح ما جاء بالتسجيل الصوتي المسرب للنائب الكربولي.

وقال البعيجي في بيان حصلت الناظر الاخبارية/NNA/ نسخة منه، إن “ما تردد من فضائح ومعلومات خطيرة أوضحها قرص مسرب تحدث فيه النائب محمد الكربولي لا يمكن للسلطتين التشريعية والتنفيذية والإدعاء العام التغاضي أو السكوت عنها”، مبينا أنها “ترقى إلى مستوى التآمر على العملية السياسية والتخابر مع دول أجنبية داعمة للإرهاب ومعروفة بعدائها للعراق ومواقفها التآمرية التي كانت سبباً مباشراً في مسلسل قتل العراقيين على مدى السنوات التي أعقبت سقوط البعث عام2003 وأبرزها السعودية وقطر وتركيا”.

وأضاف، أنه “من المؤسف أن بعض السياسيين وأصحاب القرار يرون في مصالحهم الذاتية وتمسكهم بمقاعد السلطة أهمية تفوق مصلحة البلاد ولا يكترثون لما يتعرض له العراق من مؤامرات يشارك فيها أعضاء في البرلمان وفي الحكومة”.

وتابع، أن “الموقف الدستوري والوطني والأخلاقي يتطلب من هؤلاء الساسيين وضع مصلحة البلاد والشعب فوق مصلحة السلطة ومغانمها ومواجهة المتآمرين والوقوف بمسؤولية وحزم بوجه السياسيين الذين ينفذون أجندات الدول المعادية لبلدهم “.

وأبدى البعيجي إستغرابه، من “صمت بعض قيادات التحالف الوطني والعديد من أعضائه أزاء ما ورد في حديث الكربولي من مواقف عدائية وتوصيفات مسيئة للمكوّن الشيعي الذي يمثله التحالف”.

ودعا، إلى “عقد جلسة إستثنائية للبرلمان يجري فيها التعرف من خلال التسجيل الصوتي للنائب الكربولي على تفاصيل ما جرى في اللقاء التآمري الأخير الذي عقد بتركيا مؤخراً، وآتخاذ كافة الإجراءات القانونية بحق كل السياسيين المشاركين في السلطة الذين شاركوا في مؤتمر الخيانة والتآمر والتخابر مع الأجنبي”.


التعليقات مغلقة.
أخر الأخبار
تابعنا علي فيسبوك