عاجل
أخر الأخبار
عضو لجنة الاعلام النيابية : غلق مؤسسة صحفية في أربيل تصرف “السلطة العائلية” دليل على إفلاسها السياسي
الأربعاء 15 مارس 2017

الناظر/NNA

دانت عضو لجنة الثقافة والإعلام النيابية، سروة عبد الواحد، الأربعاء، اقتحام قوة أمنية تابعة للسلطة الحاكمة في اربيل مؤسسة صحفية ومنعها من إقامة نشاطاتها، مبينة أن ما تقوم به “السلطة العائلية دليل على إفلاسها السياسي، حسب تعبيرها.

وقالت عبد الواحد في بيان، حصلت الناظر الاخبارية/NNA/ نسخه منه، “ندين وبشدة اقتحام قوة أمنية لمؤسسة ستاندر الصحافية في اربيل، وغلق المؤسسة ومنعها من إقامة نشاطها الثقافي الذي كان مقررا عرضه اليوم”، مبينة ان “ما تقوم به السلطة العائلية في اربيل دليل واضح على إفلاسها السياسي والإداري”.

وتساءلت عبد الواحد “كيف لا تعرف هذه السلطة ان القمع والاضطهاد والاعتقال واختزال السلطة لن يُسكت صوت الحق”، مشيرة إلى ان “خوف السلطة الحاكمة من الصوت المعارض يعيد إلى أذهاننا السلطات القمعية التي حكمت العراق وبلدان المنطقة والتي لم تنجح في إسكات المواطنين”.

ودعت عضو الثقافة النيابية، المنظمات الدولية لـ”التدخل من اجل إنهاء حالات الاعتقالات وتكميم الأفواه في أربيل”، لافتة الى ان “السلطة في اربيل تمنع السلطة التشريعية من ممارسة عملها وتمنعها من المطالبة بحقوقها وتعتقل وتغلق المؤسسات الثقافية بواسطة قوات تابعة للحزب الحاكم”.

وتابعت ان “كل ما يطالب به أهل اربيل هامش من الديمقراطية لذا اليوم من واجب المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان والتدخل السريع لإنهاء هذا الظلم على عاصمة إقليم كردستان”.


التعليقات مغلقة.
أخر الأخبار