عاجل
أخر الأخبار
عالية نصيف : مسؤولون يشاركون بمؤتمرات “للخونة والمتآمرين” على العراق
الأربعاء 08 مارس 2017

الناظر/NNA

طالبت النائبة عن جبهة الإصلاح عالية نصيف ،السلطة التنفيذية بمخاطبة الادعاء العام لاتخاذ الإجراءات القانونية بحق كل من يمتلك صفة وظيفية وشارك في مؤتمرات الخونة والمتآمرين التي عقدت في جنيف وستعقد اليوم في اسطنبول وقريباً في الدوحة.

وقالت نصيف،في بيان حصلت الناظر الاخبارية/NNA/ نسخة منه ، انه “سبق وأن عقد المتآمرون ودعاة التطرف والمتاجرون بقضية النازحين والمهجرين السنة مؤتمراً في جنيف، واليوم يعقدون مؤتمراً آخر في اسطنبول وقريباً يستكملون سلسلة مؤتمراتهم في الدوحة، وكل هذه المؤتمرات تناقش تقسيم العراق وضرب السلم الأهلي وتفكيك النسيج الاجتماعي”،مبينة  ان”العراق كان نصيبه من مثل هكذا مؤتمرات هو دخول المجاميع الإرهابية كداعش وغيرها، واليوم يحاول هؤلاء إيجاد واجهة جديدة لداعش”.

وأضافت “اذا اطلعنا على على أسماء المشاركين نجد أن بعضهم يمتلكون صفة وظيفية، فمن لايمتلك صفة وظيفية وارتأى لنفسه أن يخون بلده ويبيع ضميره وشرفه فبإمكانه المشاركة وأبواب العمالة والخيانة مفتوحة أمامهم، أما من يمتلكون صفة وظيفية فهؤلاء تترتب عليهم تبعات قانونية ويعدون متورطين في التآمر على البلد، وبالتالي تحال ملفاتهم الى المحاكم المختصة لينالوا جزاءهم”.

وتابعت نصيف “يكفي ما تحمله العراق بسبب هؤلاء المتآمرين الذين هم ذاتهم من جاءوا بالدواعش وتركوا أهلهم يعانون محنة النزوح والتهجير وباتوا يتاجرون بقضيتهم في المحافل الدولية، ويكفي ما قدمه أبناؤنا من دماء لتحرير المناطق التي احتلها الدواعش بسبب هؤلاء الخونة الذين باعوا ضمائرهم وارتموا في أحضان أعداء العراق”.

وشددت نصيف على “ضرورة اتخاذ الإجراءات القانونية بحق كل من يمتلك صفة وظيفية تثبت مشاركته في مؤتمر خارجي دون تلقي دعوة من خلال الحكومة أو رئاسة مجلس النواب أو وزارة الخارجية، مع ضرورة أن تحاسب رئاسة المجلس أي نائب يشارك فيها لحنثه باليمين الذي أقسم به بأن يحافظ على وحدة العراق وسيادته، أما من لايمتلكون صفة وظيفية فهؤلاء يجب أن يحاكموا بتهمة التخابر مع الأجنبي والتآمر على البلد”.


التعليقات مغلقة.
أخر الأخبار
تابعنا علي فيسبوك