عاجل
أخر الأخبار
الاسدي : الأحرار تعمل على تخليص الهيئات المستقلة من سيطرة بعض الكتل عليها
السبت 04 مارس 2017

الناظر/NNA

رحب رئيس الهيئة السياسية للتيار الصدري ضياء الاسدي،السبت، بمباركة بعض الكتل السياسية لمشاريع السيد مقتدى الصدر الإصلاحية ، فيما عزا عدم استجابة البعض الآخر إلى تعارضه مع مصالحهم الحزبية الضيقة، مؤكداً في الوقت ذاته إن كتلة الأحرار تعمل الآن على تخليص الهيئات المستقلة من سيطرة بعض الكتل عليها.

وقال الاسدي في بيان حصلت الناظر الاخبارية/NNA/ نسخة منه،ان “الحراك السياسي للتيار الصدري يرسم مقتدى الصدر بمبادراته ومشاريعه التي يقدمها استجابة للظروف التي يعيشها العراق واستجابة لكل مرحلة بشكل تفصيلي”.

وأضاف الاسدي ان “الصدر قدم مشروعاً العام الماضي للإصلاح السياسي والقانوني والقضائي والتشريعي وإصلاح السلطة التنفيذية وإعادة النظر بالمبادئ التي قامت عليها العملية السياسية وبالتحديد مغادرة المحاصصة والتأسيس لقوائم وطنية عابرة للطائفية و القومية”.

وأوضح ،ان “أبناء الشعب وأعضاء كتلة الأحرار النيابية مارسوا الضغط على الحكومة بكل الوسائل الديمقراطية و منها التظاهر والاعتصام التي أشير إليها بالإعجاب والثناء كونها، وعلى الرغم من الأعداد الهائلة وتواجدها في أماكن حساسة، إلا أنها لم يسفر عنها أي أضرار أو خسائر أو أحداث شغب أو تعطيل للحياة العامة”.

وأشار إلى ان “المشاريع الوطنية الإصلاحية التي أطلقها الصدر، تحتاج إلى جوانب تشريعية وتصويت في البرلمان أو صنع قرار بين الكتل السياسية، وعلى الرغم من ترحيب بعض الكتل بها إلا ان اعتراض البعض الآخر التي لم تكن متناغمة مع مشاريع وتطلعات جماهير الشعب العراقي حال دون ذلك”.

ولفت الاسدي إلى ان “الهيئة السياسية للتيار الصدري تركز اليوم على تغيير مفوضية الانتخابات والنظام الانتخابي الذي سيتم تبنيه خلال الانتخابات المقبلة على المستويين المحلي والنيابي لان القوانين التي أجريت على أساسها العمليات الانتخابية السابقة لم تسفر عن تمثيل حقيقي للجماهير”.

ونوه إلى ان “الهيئة السياسية تدرك جيداً ضرورة أن تكون الهيئات المستقلة مستقلة تماماً وخاضعة لرقابة مجلس النواب العراقي، فهي الآن ليست مستقلة وأن هناك محاولات للتأثير عليها من قبل بعض صانعي القرار السياسي كونها يراد منها أن تخدم كتلاً سياسية معينة، ونحن نريد أن نحرر هذه الهيئات وعلى رأسها مفوضية الانتخابات وقانونها من سطوة الأشخاص وأحزابهم”.ا


التعليقات مغلقة.
أخر الأخبار