عاجل
أخر الأخبار
الزبيدي يكشف عن تحركات سعودية قطرية تركية لانقاذ “دواعش” في أيمن الموصل
الخميس 16 فبراير 2017

الناظر/NNA

كشف وزير النقل السابق والقيادي البارز في المجلس الأعلى الإسلامي العراقي باقر جبر الزبيدي، الخميس، عن تحركات سعودية – قطرية – تركية لانقاذ مئات “الدواعش” من الساحل الايمن للموصل.

وقال الزيبدي على صفحته في “الفيسبوك” واطلعت عليها وكالة الناظر الاخبارية/NNA/، إن “هناك تحركا سعوديا_قطريا_تركيا (سياسي_امني) لانقاذ مئات الدواعش (رجال مخابرات) من الساحل الايمن للموصل حاولوا وسيحاولون تهريبهم الى سوريا ثم الى تركيا”.

وأضاف أن “الهروب الى سوريا يتم عبر تحشد كثيف للدواعش تجاه (عين الحصان وعين طلاوي والشرايع وسنجار ..)”، موضحا أنه “عندما افشل الحشد وقواتنا الامنية هروبهم خلال الايام الماضية تتجه حاليا قوة من الحدود السورية لفتح ثغرة لهم”.

ولفت الزبيدي إلى “وجود جهود عسكرية داعشية للهروب صوب محيط ديالى ( نفط خانة وجنوب بلد روز والعظيم وحمرين ) بالمقابل هناك تحرك سياسي موازي في جنيف”، متسائلا “هل تحاول السعودية وتركيا وقطر انقاذ رجال المخابرات المحاصرين في ايمن الموصل على غرار حلب الشرقية”.

ودعا الزبيدي الذي سبق وأن شغل منصب وزير الداخلية لمدة اربعة اعوام إلى “اخذ الحيطة والحذر من فتنة في محافظات الوسط والجنوب”.


التعليقات مغلقة.
أخر الأخبار
تابعنا علي فيسبوك