عاجل
أخر الأخبار
المجلس الأعلى سيعرض مشروع التسوية عقب الانتهاء من تحرير نينوى
الثلاثاء 24 يناير 2017

الناظر /NNA

أعلن المجلس الأعلى الإسلامي، الثلاثاء، عن انتهاء مرحلتين “أساسيتين” من مبادرة التسوية الوطنية التي طرحها التحالف الوطني، مؤكدا أن عرضها على صناع القرار سيتم بعد تحرير محافظة نينوى من سيطرة تنظيم “داعش” الإجرامي، فيما أشار إلى أن التحالف سيذهب نحو ثلاثة اتجاهات للرد على انتقادات الكتل السياسية للتسوية.

وقال المتحدث باسم المجلس الشيخ حميد معلة في تصريح صحفي ورد لوكالة الناظر الاخبارية /NNA/، إن “التحالف الوطني أخذ بنظر الاعتبار جميع الآراء والمقترحات والاعتراضات”، لافتا إلى أنه “تم الانتهاء من مرحلتين اساسيتين بشأن ورقة التسوية الوطنية وعرضها على صناع القرار عقب الانتهاء من تحرير نينوى”.

وأضاف معلة أن “الورقة تعرضت لانتقادات واعتراضات من جميع الكتل السياسية دون استثناء”، مبينا أن “التحالف الوطني سيذهب نحو ثلاثة اتجاهات للرد على تلك الانتقادات، الاول هو كتابة بيان على الاشكالات والثاني عرض الوثيقة ومتبنياتها على صناع الراي العام والاتجاه الاخير هو التوضيح للمشككين والمعترضين على ورقة التسوية”.

وكان النائب عن ائتلاف دولة القانون جاسم البياتي كشف في وقت سابق عن طرح التحالف الوطني آليتين بشأن مشروع التسوية الذي تبناه مؤخرا، فيما اشار إلى أن ائتلافه اقترح تأجيل المشروع إلى ما بعد الانتخابات البرلمانية.


التعليقات مغلقة.
أخر الأخبار
تابعنا علي فيسبوك