عاجل
أخر الأخبار
يوخنا : نرفض تقسيم نينوى الى قسمين
الخميس 29 ديسمبر 2016

بغداد /NNA

طالب القيادي في كتلة الرافدين البرلمانية مقرر مجلس النواب عماد يوخنا السفارة الامريكية ببغداد بمراقبة ومتابعة الأتفاق الأمني المبرم بين بغداد وأربيل، لاسيما الخاص بتحرير نينوى.

وقال يوخنا في بيان له حصلت ” وكالة الناظر الاخبارية /NNA/” على  نسخة منه، ان “هناك تجاوزات تحصل بين الحين والاخر ومنها رفع اعلام كردستان في بعض المناطق المحررة مما يزرع القلق والخوف داخل نفوس الاهالي هنالك من تقسيم سهل نينوى الى قسمين وهذا ما نرفضه ونطالب بتطبيق الاتفاقية دون المساومات وبعيدا عن الخلافات بين بغداد واوبيل”.

واضاف يوخنا “هنالك مضايقات بحق عناصر قوة وحدات سهل نينوى الذين شاركوا بالتحرير ومسك الملف الأمني هم وعوائلهم حيث تتم مضايقتهم وإهانتهم من قبل سيطرات الأسايش في اقليم كردستان”.

وطالب “السلطات في اقليم كردستان بمراقبة ومعالجة مثل هكذا تجاوزات كونها لا تخدم العمليات العسكرية والاتفاقات ولا تخدم التآخي والتعايش بين مكونات الشعب العراقي”.

 

وجدد يوخنا “رفضه لسياسية فرض أمر الواقع” مشير الى ان “تعدد القرار الأمني ووجود قوات أمنية لم تكن من أبناء المنطقة، أحد أسباب الرئيسة لتسليم مناطقنا لداعش واليوم لا نريد ان يعاد ذات السيناريو وعلى المجتمع الدولي دعم مطالبنا هذه اذا كانت هناك نوايا لابقائنا متمسكين بأراضينا داخل العراق”.


التعليقات مغلقة.
أخر الأخبار
تابعنا علي فيسبوك