عاجل
أخر الأخبار
رئاسة الاقليم : إذا أراد قيس الخزعلي إحتلال كردستان فمصيره كداعش
الأربعاء 14 ديسمبر 2016

بغداد/NNA

قالت رئاسة إقليم كردستان , الاربعاء , أن رئيس جماعة عصائب أهل الحق، قيس الخزعلي، “إذا أراد إحتلال كردستان فمصيره سيكون كمصير داعش” على حد قولها.

وذكر المتحدث الرسمي باسم رئاسة الإقليم، أوميد صباح في بيان حصلت وكالة الناظر الاخبارية/NNA/ نسخة منه، “طرح رئيس جماعة عصائب أهل الحق قيس الخزعلي، في لقاء تلفزيوني له، بعض الآراء السلبية والخاطئة بحق كردستان وقوات البيشمركة ورئيس إقليم كردستان والمرحلة التي ستعقب دحر وطرد داعش من العراق، حيث أكد بأن الكورد هم المشكلة الأكبر في العراق بعد داعش”.

وأضاف، إن “إطلاق مثل هكذا تصريحات من قبل الخزعلي ليست بجديدة وهذه ليست المرة الأولى التي نسمع منه تهديدات ضد شعب كردستان، ونتمنى أن تكون هذه التصريحات الخاطئة وغير المسؤولة معبرة عنه وعن مسلحيه فقط، إذ لا نعتقد بأنَّ الخزعلي يمثل الحشد الشعبي، ولذا نطالب قيادة الحشد الشعبي بأن تعبِّر عن رأيها وموقفها من تصريحات الخزعلي”.

وتابع صباح، إنّ “شعب كردستان لم يطمع ولم تطمع قوات البيشمركة يوما بالإستيلاء على أراضي وأملاك وبيوت الآخرين، ولم يكن نصيب من أراد أن يستولي على أرض كردستان بغَرَض الإحتلال سوى الفناء والإندحار”.

وأشار الى إن “الخزعلي اذا أراد وأمثاله إحتلال كردستان، فلن يكون مصيرهم أفضل من مصير داعش بكل تأكيد، ونحن متأكدون بأنهم لن يستطيعوا تكرار ما فعله داعش بكردستان وشعبها، ولن يكون بمقدورهم إبادة هذا الشعب وممارسة جرائم القتل على الهوية بحقه”.حسب تعبيره.


التعليقات مغلقة.
أخر الأخبار
تابعنا علي فيسبوك