وقال السيسي “دعونا لا نتعجل في إصدار الأحكام أو القلق” حول أي عمليات عسكرية أميركية محتملة في المستقبل أو سياسات في المنطقة”، وفق ما نقلت “أسوشيتد برس” عن وكالة الأنباء البرتغالية السبت.

وتأتي تصريحات السيسي للوكالة البرتغالية، قبيل زيارته إلى البرتغال في الـ 21 من نوفمبر الجاري.

وكان الرئيس المصري من بين أوائل الزعماء الذين هنأوا ترامب بفوزه في الانتخابات الرئاسية مطلع نوفمبر الجاري.

والتقى الرجلان في سبتمبر الماضي في مدينة نيويورك على هامش اجتماعات الأمم المتحدة، وقال ترامب حينه إن “كيمياء جيدة” جمعت بينهما.

وقال السيسي “يجب التفرقة بين التصريحات التي تقال وقت الدعاية الانتخابية وبين الإدارة الحاكمة فعليا للدولة بعد الوصول للحكم. سيكون هناك فرصة لقراءة أكثر دقة للوضع”.

وأضاف “اعتقد أن الرئيس ترامب سيبدي اهتماما كبيرا بقضايا المنطقة. واقع الأمر، أن ترامب أظهر فهما عميقا وكبيرا لما يجري في المنطقة ككل، ومصر على وجه الخصوص. إنني أتطلع وأتوقع المزيد من الدعم وتعزيز علاقاتنا الثنائية”.