عاجل
أخر الأخبار
الصناعة والمعادن تعقد مؤتمرها الاول لتشجيع الشركات الاجنبية للمساهمة في تنمية القطاع الصناعي في العراق
الأثنين 09 فبراير 2015

بغداد/الناظر الاخبارية خاص

عقدت وزارة الصناعة والمعادن مؤتمرها الاول لتفعيل دور الشركات الاجنبية الرصينة والشركات الالمانية على وجه الخصوص في تنشيط القطاع الصناعي في العراق تحت شعار ( دور الشركات الالمانية في تنمية القطاع الصناعي من خلال عقود الشراكة ) حيث استعرضت مجموعة شركات تيلا كروب (Thiele) الالمانية وممثلها شركة روافد العرب انشطتها وتخصص الشركات الساندة لها والمشاريع التي قامت بتنفيذها على مستوى العالم وقد جاء انعقاد هذا المؤتمر برعاية وزير الصناعة والمعادن الدكتور نصير العيساوي و الوكلاء والمستشارين والمدراء العامين في الوزارة تمهيدا لابرام اتفاقات شراكة مع الوزارة متمثلة بشركة الرضوان احدى شركاتها العامة وبما يتفق مع توجهات الوزارة وخططها المستقبلية للانفتاح على الشركات العالمية .

وأكد العيساوي خلال كلمته التي القاها في المؤتمر وبعد استماعه الى شرح واستعراض مفصل لامكانيات شركة تيلا الالمانية مبادرة الشركة الالمانية ورغبتها في تسخير امكانياتها باتجاه تطوير الصناعة في العراق لاسيما وانها من الشركات الرصينة والمتخصصة والتي تمتلك مجموعة من الشركات العملاقة المعروفة على المستوى العالمي مايدل على قوة واستعداد ورصانة وتميز هذه الشركات ، مؤكدا حاجة القطاع الصناعي العراقي العاجلة للدخول في شراكات عالمية ، مبديا استعداد الوزارة لتقديم كافة التسهيلات لشركات القطاع الخاص وفي جميع المجالات الصناعية من اجل خلق صناعة وطنية فاعلة .

  من جانبه اكد حامد عواد محمد مدير عام شركة الرضوان العامة على ضرورة ان تتظافر جميع الجهود من اجل النهوض بالواقع الصناعي وتطوير العملية الصناعية من خلال تأهيل وتأمين الخطوط الانتاجية والحصول على المعرفة العلمية ومواكبة التطور الحاصل في مجالات الصناعة والخدمات وتنفيذ المشاريع ، لافتا الى ان هذه الخطوة تأتي من اجل تفعيل شراكات قصيرة او طويلة الامد مع الشركات العراقية والعربية والاجنبية للحصول على المنافع المشتركة وتوريد الخطوط الانتاجية الحديثة للمنتجات المشمولة بالتعاقد فضلا عن نقل الخبرة التكنولوجية الحديثة وتدريب الكوادر لغرض رفع مستوى الخبرة للعاملين ، موضحا بأن توجه الشركة نحو مشاركة القطاع الخاص العراقي والاجنبي تماشيا مع توجيهات السيد وزير الصناعة بضرورة ممارسة النشاط التخصصي وفق النظام الداخلي للشركات والدخول بمنتجات جديدة وكذلك تنفيذ المشاريع بكفاءة عالية .

من جهته ذكر مدير مجموعة روافد العرب ممثل الشركات الالمانية ماهر الشمري ان الهدف من المشاركة في هذا المؤتمر هو بيان امكانيات الشركات الالمانية في بناء القدرات ونقل التكنولوجيا وتدريب الكوادر وتقديم الدعم والعمل في المواقع يدا بيد ، مشيرا الى ان مشاركة القطاع الصناعي تجربة مميزة وفريدة ولها انعكاسات ايجابية ومشجعة في هذا الظرف الصعب الذي يحتاج فيه البلد الى موارد واستثمارات وتكنولوجيا حديثة ، وتابع بالقول ان دعم الوزارة لعقود الشراكة هو الطريق الامثل لجذب الشركات الرصينة ومنها الشركات الالمانية ، لافتا في الوقت ذاته الى ان شركة تيلا الالمانية والشركات المنضوية معها مستعدة للعمل الجاد في العراق وتنفيذ المشاريع للاسهام في تطوير واقع الصناعة من خلال حل الازمات وتقديم الحلول والخروج بأفضل المواصفات ، ومعربا عن امله بابرام عقود الشراكة مع شركات الوزارة والتي منها (شركة الرضوان العامة وشركة نصر العامة) في وقت قريب اذ ان مجموعة الشركات الالمانية بانتظار دعم هذه الوزارة للعمل سوية من اجل تنمية القطاع الصناعي ./انتهى

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

 


التعليقات مغلقة.
أخر الأخبار
تابعنا علي فيسبوك