عاجل
أخر الأخبار
السوداني من نيويورك يدعو الامم المتحدة الى تقديم الدعم الاقتصادي والاجتماعي لتعزيز القدرات الوطنية لمكافحة الارهاب
الخميس 05 فبراير 2015

بغداد/الناظر الاخبارية

قال وزير العمل والشؤون الاجتماعية المهندس محمد شياع السوداني ان المشهد العراقي بحاجة كبيرة في المرحلة الراهنة الى تقديم

الدعم الاقتصادي والاجتماعي لتنفيذ ستراتيجيته في مكافحة الارهاب والقوى التكفيرية من خلال تعزيز القدرات الوطنية والتي حققت نجاحاً ملحوضاً على الصعيد الامني والاقتصادي ، وان العراق ورغم كل تلك التحديات حقق انجازات مهمة وحيوية فيما يتعلق بالفرد والمجتمع على حد سواء اهمها المنجز النوعي على مستوى برامج  التنمية المستدامة , اذ نفذت الحكومة وبنجاح الاهداف التنموية للالفية الثالثة واسست برنامجها المستقبلي لمرحلة ما بعد العام 2015 بعد اطلاق مجموعة من الاستراتيجيات والسياسات والخطط في نهج تكاملي شامل للنهوض بالانسان العراقي. جاء ذلك خلال مشاركته في اجتماع الدورة ( 53 ) للجنة التنمية الاجتماعية التابعة للمجلس الاقتصادي والاجتماعي في مبنى الامم المتحدة في نيويورك .

واضاف السوداني ان من اهم الخطوات التي اتبعتها الحكومة عن طريق وزارة العمل والشؤون الاجتماعية هي اقرار قانون هيئة الحماية الاجتماعية رقم (11) لسنة 2014  الذي توسع نوعياً بالاعانات لمن لادخل له ، وهي على نوعين اعانات غير مشروطة و اعانات مشروطة بأستمرار المستفيد بالتعليم والرعاية الصحية الاساسية للارتقاء بالراسمال البشري  من خلال تحقيق الحياة الكريمة لابناء المجتمع وضمان وصول اعانة الحماية الاجتماعية والخدمات الى المستحقين الفعليين باعتماد الية استهداف فعالة وتوفير استقرار نفسي او مادي بضمان الحصول على الاعانة المالية اضافة الى التكامل مع برامج وانظمة الامان الاجتماعي لتحقيق زيادة الشمول والتصدي للفقر. كما اوضح السيد الوزير مدى اهمية تنفيذ قانون صندوق القروض الصغيرة رقم (10) في 2012 جنبا الى جنب مع برنامج القروض الميسرة في اطار الاستراتيجية الوطنية للتخفيف من الفقر  ليحقق اهدافه التي شرع من اجلها وهي تامين فرص العمل وادخال العاطلين في برامج تاهيلية وتدريبية لرفع كفائتهم الانتاجية ومراقبة التغيرات الحاصلة في سوق العمل وتشييع اقامة حاضنات الاعمال ومساعدة اصحاب المشاريع في الحصول على التراخيص الرسمية في تسجيل مشاريعهم وبلغ عدد المستفيدين لاقامة مشاريع صغيرة مدرة للدخل ( 10 ) الاف مستفيد وفي هذا المجال توسع التعاون مع البنك الدولي وهناك اتفاق على مدى خمس سنوات لتطوير نظم التامينات الاجتماعية ومسح سوق العمل واصلاح مؤسساته وتطوير نظم وتشريعات الضمان الاجتماعي للعمال في اطار النهوض بهيئة الحماية الاجتماعية على وفق المنهج المؤسسي والمعياري . وفيما يلي نص كلمة السيد الوزير التي القاها خلال مشاركته اجتماعات الدورة ( 53 ) للجنة التنمية الاجتماعية التابعة للمجلس الاقتصادي والاجتماعي في مبنى الامم المتحدة في نيويورك./انتهى


التعليقات مغلقة.
أخر الأخبار