عاجل
أخر الأخبار
تعلن الداخلية الأردنية إعدام ساجدة الريشاوي وزياد الكربولي شنقاً
الأربعاء 04 فبراير 2015

بغداد/الناظر الاخبارية
أعلنت وزارة الداخلية الأردنية، الأربعاء، عن إعدام المدانين بالإرهاب ساجدة الريشاوي وزياد الكربولي شنقاً.

وقال التلفزيون الرسمي في خبر عاجل تابعته “وكالة الناظر الاخبارية”، إن “المدانين بالإرهاب ساجدة الريشاوي وزياد الكربولي أعدما شنقاً حتى الموت فجر اليوم في أحد السجون بالعاصمة الأردنية عمان”.

وأضاف نقلا عن وزارة الداخلية الأردنية، أن “إعدام الريشاوي والكربولي جاء ردا على قتل تنظيم داعش الإرهابي للطيار الأردني معاذ الكساسبة”.

واستنكر رئيس الوزراء حيدر العبادي، مساء أمس الثلاثاء (3 شباط 2015)، مقتل الطيار الأردني معاذ الكساسبة من قبل “داعش”، داعيا التحالف الدولي الى توجيه ضربات قاسية ضد التنظيم، فيما أعرب رئيس مجلس النواب سليم الجبوري ورئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني عن تعازيهما وتضامنهما مع الأردن بإعدام الكساسبة حرقاً من قبل التنظيم الإرهابي.

وبث التنظيم مقاطع فيديو وصورا على الانترنت تظهر حرق الطيار الأردني الذي كان “داعش” قد اشترط الإفراج عنه، مقابل الإفراج عن ساجدة الريشاوي التي كانت سجينة لدى السلطات الأردنية لإدانتها بالإرهاب، فيما ذكرت تقارير صحافية أن المفاوضات مع التنظيم وصلت الى طريق مسدود.

وتعهدت الحكومة الأردنية، برد “قوي ومزلزل وحاسم” على إعدام الكساسبة، في حين توالت ردود الفعل العربية والأجنبية المستنكرة للجريمة./انتهى


التعليقات مغلقة.
أخر الأخبار
تابعنا علي فيسبوك